رئيس مجلس الإدارة   ..
دكتورة  / نبيــــــــــلة ســـــــــامي                  

تحيا مصر تحيا مصر                                                

الاعلام البديل 

الاثنين 16 سبتمبر 2019 12:35 م توقيت القاهرة

نبي الله هارون عليه السلام

أمل كمال

هارون بن عمران، أو عمرام بن قاهث بن لاوي ابن نبي الله يعقوب (ع)، وأمه أفاحية، وقيل: نخيب، وقيل: يوخابيد. وهارون اسم أعجمي، وأصله أهارون، ومعناها: ساكن الجبال. هو الأخ الأكبر لنبي الله موسى بن عمران (ع) من أمه وأبيه، وأحد أنبياء بني إسرائيل، وكان مؤمنًا بالله موحدًا له، راسخ العقيدة، وافر العقل، شجاعآ.

لما بلغ من العمر 83 سنة أوحى الله إليه أن ينصر ويعاضد أخاه موسى(ع)، وذلك بطلب من موسى(ع) وزيرًا له، واصطحبه معه إلى فرعون، ولما دخلا عليه طلبًا منه الإيمان بالله الواحد، ونبذ الأوثان، والكف عن ادعاء الربوبية والألوهية. استخلفه موسى (ع) على بني إسرائيل عند ما ذهب إلى ميقاة ربه في طور سيناء، ووقف في وجه السامري وعجله. كان له الدور المهم في إنقاذ بني إسرائيل من فرعون مصر إلى الأراضي المقدسة بفلسطين. يدعي اليهود أنه لم يكن نبيًا، بل كان رئيسًا لكهنة قومه وكافلا للهيكل، ويدعون أن العصًا التي انقلبت ثعبانًا تعود إليه وليست لموسى(ع)، ويزعمون أن الله أمر موسى(ع) عند وفاة هارون(ع) أن يخلع عنه ملابس الكهانة ويلبسهًا ولده اليعازر بن هارون. كانت النبوة في بني إسرائيل من صلبه، وكانت زوجته تدعى اليشاع ابنة رئيس من رؤساء بني إسرائيل، ولدت له أربعة بنين هم: ناداب، وأبيهو، والياعزر، وايتامار. وبعد أن عمر123 سنة، وقيل: 120 سنة، وقيل: 133 سنة، وقيل: 117 سنة، وقيل: 118 سنة توفي في التيه الذي أصاب بني إسرائيل بجبل طور في طور سيناء، ودفنه موسى(ع) بها، وقيل: دفن في جبل مران، وقيل: في جبل وموات. وكانت وفاة موسى(ع) بعده بثلاث سنين. نقل عن الإمام الصادق (ع) أنه قال: ((موسى(ع) وهارون(ع) ذهبًا إلى جبل طور سيناء، وعند الجبل مرا على بيت أمامه شجرة معلقة عليها قطعتا لباس، فأمر موسى (ع)، هارون(ع) أن يخلع ملابسه ويلبس ما على الشجرة، ففعل هارون(ع) ذلك، ثم طلب موسى(ع) منه الدخول إلى داخل ذلك البيت والنوم على سرير كان داخل الدار، فدخل الدار ونام على السرير، فأتاه ملك الموت وقبض روحه. فلما رجع موسى(ع) إلى قومه أخبرهم بموت هارون(ع) فكذبوه واتهموه بقتله، فطلب من الله أن يبرئه مما اتهموه به، فأرسل الله عددًا من الملائكة حاملين جثمان هارون(ع) على تابوت في الهواء، فلما شاهدوا الإسرائيليون جثمانه صدقوا موسى(ع) في موت أخيه)).

القرآن المجيد وهارون بن عمران(ع)
(وَعِيسَى وَأَيُّوبَ وَيُونُسَ وَهَارُونَ...) النساء163.
(وَأَيُّوبَ وَيُوسُفَ وَمُوسَى وَهَارُونَ...)الأنعام84.
(رَبِّ مُوسَى وَهَارُونَ)الأعراف122.
(وَقَالَ مُوسَى لأَخِيهِ هَارُونَ...)الأعراف142.
(وَأَخَذَ بِرَأْسِ أَخِيهِ يَجُرُّهُ إِلَيْهِ قَالَ ابْنَ أُمَّ إِنَّ الْقَوْمَ اسْتَضْعَفُونِي وَكَادُواْ يَقْتُلُونَنِي فَلاَ تُشْمِتْ بِيَ الأعْدَاء وَلاَ تَجْعَلْنِي مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ)الأعراف150.
(قَالَ رَبِّ اغْفِرْ لِي وَلأَخِي وَأَدْخِلْنَا فِي رَحْمَتِكَ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ)الأعراف151.

(ثُمَّ بَعَثْنَا مِن بَعْدِهِم مُّوسَى وَهَارُونَ...)يونس75
(وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى وَأَخِيهِ...)يونس87
(قَالَ قَدْ أُجِيبَت دَّعْوَتُكُمَا فَاسْتَقِيمَا...)يونس89
(وَوَهَبْنَا لَهُ مِن رَّحْمَتِنَا أَخَاهُ هَارُونَ نَبِيًّا)مريم53
(وَاجْعَل لِّي وَزِيرًا مِّنْ أَهْلِي)طه29
(هَارُونَ أَخِي)طه30
(اشْدُدْ بِهِ أَزْرِي)طه31
(وَأَشْرِكْهُ فِي أَمْرِي)طه32
(اذْهَبْ أَنتَ وَأَخُوكَ بِآيَاتِي وَلَا تَنِيَا فِي ذِكْرِي)طه42
(اذْهَبَا إِلَى فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى)طه43
(فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَّيِّنًا لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى)طه44
(قَالَا رَبَّنَا إِنَّنَا نَخَافُ أَن يَفْرُطَ عَلَيْنَا أَوْ أَن يَطْغَى)طه45
(قَالَ لَا تَخَافَا إِنَّنِي مَعَكُمَا أَسْمَعُ وَأَرَى)طه46
(فَأْتِيَاهُ فَقُولَا إِنَّا رَسُولَا رَبِّكَ فَأَرْسِلْ مَعَنَا بَنِي إِسْرَائِيلَ وَلَا تُعَذِّبْهُمْ قَدْ جِئْنَاكَ بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكَ وَالسَّلَامُ عَلَى مَنِ اتَّبَعَ الْهُدَى)طه47
(إِنَّا قَدْ أُوحِيَ إِلَيْنَا أَنَّ الْعَذَابَ عَلَى مَن كَذَّبَ وَتَوَلَّى)طه48
(قَالَ فَمَن رَّبُّكُمَا يَا مُوسَى)طه49
(قَالُوا إِنْ هَذَانِ لَسَاحِرَانِ يُرِيدَانِ أَن يُخْرِجَاكُم مِّنْ أَرْضِكُم بِسِحْرِهِمَا وَيَذْهَبَا بِطَرِيقَتِكُمُ الْمُثْلَى)طه63
(وَلَقَدْ قَالَ لَهُمْ هَارُونُ مِن قَبْلُ يَا قَوْمِ إِنَّمَا فُتِنتُم بِهِ وَإِنَّ رَبَّكُمُ الرَّحْمَنُ فَاتَّبِعُونِي وَأَطِيعُوا أَمْرِي)طه90
(قَالَ يَا هَارُونُ مَا مَنَعَكَ إِذْ رَأَيْتَهُمْ ضَلُّوا)طه92
(أَلَّا تَتَّبِعَنِ أَفَعَصَيْتَ أَمْرِي)طه93
(قَالَ يَا ابْنَ أُمَّ لَا تَأْخُذْ بِلِحْيَتِي وَلَا بِرَأْسِي إِنِّي خَشِيتُ أَن تَقُولَ فَرَّقْتَ بَيْنَ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَلَمْ تَرْقُبْ قَوْلِي)طه94
(وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى وَهَارُونَ الْفُرْقَانَ...)الأنبياء48
(ثُمَّ أَرْسَلْنَا مُوسَى وَأَخَاهُ هَارُونَ...)المؤمنون45
(فَقَالُوا أَنُؤْمِنُ لِبَشَرَيْنِ مِثْلِنَا...)المؤمنون47
(فَكَذَّبُوهُمَا فَكَانُوا مِنَ الْمُهْلَكِينَ)المؤمنون48
(وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ وَجَعَلْنَا مَعَهُ أَخَاهُ هَارُونَ وَزِيرًا)الفرقان35
(وَيَضِيقُ صَدْرِي وَلَا يَنطَلِقُ لِسَانِي فَأَرْسِلْ إِلَى هَارُونَ)الشعراء13
(كَلَّا فَاذْهَبَا بِآيَاتِنَا إِنَّا مَعَكُم مُّسْتَمِعُونَ)الشعراء15
(فَأْتِيَا فِرْعَوْنَ فَقُولَا إِنَّا رَسُولُ رَبِّ الْعَالَمِينَ)الشعراء16
(وَأَخِي هَارُونُ هُوَ أَفْصَحُ مِنِّي لِسَانًا فَأَرْسِلْهُ مَعِيَ رِدْءًا يُصَدِّقُنِي إِنِّي أَخَافُ أَن يُكَذِّبُونِ)القصص34
(قَالَ سَنَشُدُّ عَضُدَكَ بِأَخِيكَ وَنَجْعَلُ لَكُمَا سُلْطَانًا فَلَا يَصِلُونَ إِلَيْكُمَا بِآيَاتِنَا أَنتُمَا وَمَنِ اتَّبَعَكُمَا الْغَالِبُونَ)القصص35
(وَلَقَدْ مَنَنَّا عَلَى مُوسَى وَهَارُونَ)الصافات114
(وَنَجَّيْنَاهُمَا وَقَوْمَهُمَا مِنَ الْكَرْبِ الْعَظِيمِ)الصافات115
(وَآتَيْنَاهُمَا الْكِتَابَ الْمُسْتَبِينَ)الصافات117
(وَهَدَيْنَاهُمَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ)الصافات118
(وَتَرَكْنَا عَلَيْهِمَا فِي الْآخِرِينَ)الصافات119
(سَلَامٌ عَلَى مُوسَى وَهَارُونَ)الصافات120
(إِنَّهُمَا مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ)الصافات

سيرته
هارون بن عمران ، هو نبي من أنبياء الله الذين يؤمن بهم أتباع العقائد اليهودية والمسيحية والإسلامية وعاش النبي هارون مع أخيه النبي موسى في مصر في عصر الفراعنة حسب العهد القديم والقران وفي الكتاب المقدس العهد القديم هو ابن عمران والاخ الأكبر لموسى ومريم متزوج من البشيب وله أربعة أبناء.

نسبه
هو نبي الله هارون بن عمران بن قاهث بن لاوي بن يعقوب بن إسحاق بن إبراهيم.

أبناؤه
له من الأبناء

حياته
ورد أول ذكر لهارون في سفر الخروج (14:4) عندما عينه يهوه اله اليهود مساعدا ومتحدثا باسم موسى الذي كان ثقيل الفم واللسان. كان هارون الاداة لصنع كثير من المعجزات (التي يرويها سفر الخروج) : كتحويل مياه الأنهار إلى دم (20:7) وصعود الضفادع (فمد هارون يده على مياه مصر فصعدت الضفادع وغطت أرض مصر) (خروج 5:8). ينسب اليه هذا السفر انه هو الذي صنع العجل ليعبده اليهود في سيناء عندما صعد موسى الجبل وابطا في النزول (فقال لهم هارون : انزعوا اقراط الذهب من اذان نساءكم... وصور منها بالازميل عجلا مسبوكا) خروج (3:32). ويبدو أن عبادة العجل كانت عالقة في اذهانهم.

أما في القران الكريم فيذكر هارون أكثر من عشرين مرة. أحيانا على انه كان وزيرا لموسى :(ولقد ءاتينا موسى الكتاب وجعلنا معه أخاه هارون وزيرأ) (الفرقان 35) وأحيانا على انه المتحدث نيابة عنه : (وأخى هارون هو أفصح منى لسانأ فأرسله معى) (القصص 34)، (واحلل عقدة من لسانى، يفقهوا قولى، واجعل لى وزيرأ من أهلى، هارون أخى....) (طه 27-30). ولما كان القران الكريم يعطي هارون مكانة كبيرة ودورا هاما في صحبة اخيه فانه ينفي عنه صناعة العجل الذي عبده اليهود في غيبة موسى. وينسبه إلى شخص اسمه السامري (وأضلهم السامرى) (طه 85) واعترض هارون على هذا العمل : (ولقد قال لهم هارون من قبل : ياقوم انما فتنتم به....) (طه90).وكان نائباً ومساعداً للنبي موسى اخوه كما ذكر في القران الكريم يشد عضده في تبليغ الرسالة.

وفاته
توفى هارون على قمة جبل هور، عن عمر يبلغ 123 عام بعد أن قام بخلع رداء الكهنوت على ابنه العازر بناء على أمر يهوه لموسى :(خذ هارون والعازر ابنه واصعد بهما إلى جبل هور واخلع عن هارون ثيابه والبس العازر ابنه اياها...) عدد (25:20-27)حسب التوراة... ويقال توفى قبل اخيه موسى ودفن على قمة جبل بالقرب من مدينة البتراء في الأردن. ويسمى الجبل الآن بجبل هارون نسبة للنبي هارون.

تصنيف المقال : 

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.