رئيس مجلس الإدارة   
            د/ نبيلة سامى                   

                                               

          صحافة من أجل الوطن 

              (  مجلة مصر )

                             ( أحدث إصدارتنا)

السبت 24 فبراير 2024 1:37 م توقيت القاهرة

برعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي ‏الهيئة القومية للاستشعار من البُعد والاكاديمية العربية تنظمان ورشة عمل "حول الذكاء الاصطناعي وإطلاق الاقمار التعليمية"

برعاية الدكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، نظمت الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بالتعاون مع الهيئة القومية للاستشعار من البُعد وعلوم الفضاء، ورشة عمل في حول "هندسة وتكنولوجيا الأقمار الصناعية وعلوم الفضاء والذكاء الاصطناعي في تطبيقات الاستشعار من البُعد ونُظم المعلومات الجغرافية"، وذلك بمقر كلية الهندسة والتكنولوجيا بالأكاديمية بفرعها في مصر الجديدة بالقاهرة.
وفي كلمته، رحب الدكتور إسماعيل عبدالغفار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بجميع الحضور، مؤكدًا على أهمية دور الهيئة القومية للاستشعار من البُعد وعلوم الفضاء برئاسة الدكتور إسلام أبوالمجد، في بناء القدرات البشرية للتخصصات المُتقدمة للأجيال المُستقبلية، ولدعمها جهود تطوير العملية التعليمية والأنشطة البحثية بالتعاون مع الجامعات المصرية والمؤسسات التعليمية والبحثية المختلفة.
‏ومن جانبه، قدم الدكتور إسلام أبوالمجد رئيس الهيئة القومية للاستشعار من البُعد وعلوم الفضاء، الشكر لأسرة الأكاديمية على استضافة هذا الحدث الهام، مؤكدًا على استمرار التعاون والدعم المُشترك بين الجانبين، مشيرًا إلى أن الهدف الأسمى من هذا التعاون هو المساعدة في تأهيل الخريجين ليكونوا مؤهلين وقادرين على تلبية متطلبات سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي، موضحًا أنه يتم استخدام الذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية في التعليم والبحث العلمي بمُحاكات المستقبل؛ لافتًا إلى أنه جاري إعداد مذكرة تفاهم مُحدثة بين الهيئة والأكاديمية، لتكون مواكبة لمُتطلبات وظائف المُستقبل وذلك في مجالات الحاسبات والمعلومات والهندسة ومختلف الأقسام.

وتهدف ورش العمل إلى عرض أحدث نتائج الأبحاث العلمية، وللتوصل إلى توصيات من شأنها خلق بيئة أكثر استدامة بما تواكب مع السياسات والتوجهات المعمول بها في كافة أنحاء العالم.
وشهدت ورشة العمل الموسعة حضور طلاب من كلية الهندسة والتكنولوجيا من فرعي الأكاديمية بمصر الجديدة والقرية الذكية وكلية الفنون والتصميم وكلية الحاسبات وتكنولوجيا المعلومات، حول الذكاء الاصطناعي في تطبيقات نُظم المعلومات الجغرافية والاستشعار من البعد، بالإضافة إلى تطبيقات الهندسة المعمارية بأحدث نظم المساحة التصويرية بالليزر، وذلك تحت إشراف خبراء من الهيئة القومية للاستشعار من البُعد وعلوم الفضاء.
‏ويأتي تنظيم هذا الفعاليات بالتعاون بين الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري والهيئة القومية للاستشعار من البُعد وعلوم الفضاء وإدارة المساحة العسكرية للقوات المسلحة المصرية، بالإضافة إلى مجموعة متميزة من الشركات المتخصصة ومنها شركة إيدج برو، وشركة أدري، وشركة لايك جو سيستم، وشركة الماسة كونسبت، وشركة أوتو ديسك، وكلية الهندسة جامعة الأزهر.
‏وعلى هامش ورشة العمل، تم تنظيم مسابقة لتصميم وإطلاق أقمار صناعية تعليمية مُصغرة "كان سات" CANSAT، وشارك في تصميمه وإطلاقه مجموعة من طلاب الأكاديمية، تحت إشراف خبراء من الهيئة القومية للاستشعار من البُعد وعلوم الفضاء؛ لتحقيق أكثر استفادة ممكنة من ورش العمل من خلال التطبيق العملي، كما تم استقبال البيانات من القمر الصناعي بنجاح، وأشاد الحضور بالجهود الكبيرة التي بذلتها الدكتورة داليا الفقي رئيسة قسم الهياكل والبيئة الفضائية والمُشرف الرئيسي من الهيئة على تدريب الطلاب لكي يحققوا أقصى استفادة ممكنة من التدريب.
شهدت الفعاليات حضور العقيد محمد علا رئيس فروع البحوث والتطوير بإدارة المساحة العسكرية نيابة عن اللواء أركان حرب / محمد مصطفى رضوان مدير إدارة المساحة العسكرية، ، والمهندس وسام عبدالفتاح العضو المؤسس لشركة أيدچ برو، والدكتور ياسر جلال عميد كلية الهندسة بالأكاديمية البحرية، والدكتور علي عماشة رئيس وحدة الاستشعار من البُعد، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس ومراكز المسئولية بالأكاديمية.

تصنيف المقال : 

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.